هو عملية محاكاة للدماغ البشري للقيام ببعض الوظائف المعقدة عبر تحويل البيانات الموجودة في المحيط الموجود وتحويلها الى معلومات وبيانات وواصدار الأوامر والتقارير بناء عليها ، وتتم العملية باستخدام أحهزة حاسوب متطورة ومتقدمة للغاية .

يعود تاريخ الذكاء الصناعي بعدما قام آلان تورينغ بانشاء اختبار تورينغ لتقييم أجهزة الحاسوب وتصنفيها على حسب قدرتها وقام بوضع تصنيف الأجهزة التي تحاكي العقل البشري في خانة الأجهزة الذكية ، وتم انشاء بعض الأجهزة القادرة على تشغيل الألعاب والقيام بعمليات الشراء والتسوق ، وكانت هذه الأجهزة هي بداية عملية للأجهزة التي تتعلم من تلقاء نفسها ، وقد اطلق مصطلح الذكاء الصناعي لأول مرة في عام 1956 ، لكنه لم يحقق النتائج المرغوبة نظراً لقدرات أجهزة الحاسوب في تلك الفترة ، حتى عام 1979 حيث تم بناء مركبة ستانفورد التي كانت أول مركبة تسير باستخدام جهاز الحاسوب ، وفي عام 1997 تمكن الحاسوب من التغلب على شخص في لعبة الشطرنج ، ومن بعدها بدأت الوتيرة في التسارع حتى اصبحت الروبوتات تعمل في جميع المجالات العلمية والعملية وبمزايا وخصائص كثيرة .

وللذكاء الصناعي خصائص كثيرة جعلت منه استثماراً ناجحاً في كثير من المجالات والتطبيقات منها الروبوتات والمركبات ذاتية القيادة والطائرات من دون طيار ، كما ساعدت كثيراً في تطور أجهزة الحاسوب وفعاليته بالاضافة الى التطبيقات المختلفة المستخدمة في الحياة اليومية مثل الترجمة الذاتية و تطبيق سيري المستخدم من قبل شركة أبل .

وقد اصبحت اليوم أجهزة الذكاء الصناعي لها قدرات خاصة مثل التعرف على الأصوات والتعرف على الوجوه والقدرة على الحركة أو اعطاء أوامر التحريك كما اصبحت اليوم قادرة على التعلم من تلقاء نفسها دون الحاجة الى مشرفين أو فنيين ، كما زادت سرعة قدرتها على تحليل البيانات وجمع المعلومات واستخدام قدراتها الخاصة في فهم الأمور بشكل فعال .

ولهذا الذكاء الصناعي مجالات وفوائد عديدة نذكر منها

المجال الطبي : يستخدم لتشخيص الأمراض وتحديد العلاجات المناسبة بناء على نوع المرض وحالة المريض الصحية بدقة عالية.

مجال الزراعة : حيث يستعمل في مراقبة حالة الطقس وتحديد درجات الحرارة وكميات الأمطار ، بالاضافة الى تحديد نوع التربة ونوع الزراعة المناسبة لها ، والبحث في طرق تحسين جودة المحاصيل وزيادة الانتاجية .

مجال خدمة العملاء : حيث يستخدم للتواصل مع المستخدمين وتقديم النصائح والحلول حول مشكلاتهم ، وفرز وتصفية المستخدمين حسب أنواعهم .

المجال الصناعي : يقوم بتنفيذ المشاريع والرسومات لانشاء الآلات والماكينات بناء على طلب المستخدم ، كما يتم بمراقبة حالة وجودة الآلات الموجودة ومراقبة خط الانتاج وجودة المنتجات .